Tuesday, June 3, 2008

Mothers

أغرى امرؤ يوماً غلاماً جاهلاً * * * بنقوده كيما ينال به الضرر
قال ائتني بفؤاد أمك يا فتى * * * ولك الجواهر و الدراهم والدرر
فمضى و أغمد خنجراً في صدرها * * * و القلب أخرجه و عاد على الأثر
لكنه من فرط سرعته هوى * * * فتدحرج القلب المعفر إذ عثر
ناداه قلب الأم و هو معفر * * * ولدي حبيبي هل أصابك من ضرر
فكأن هذا الصوت رغم حنوه * * * غضب السماء على الفتى قد انهمر
ودرى فظيع خيانة لم يأتها * * * أحد سواه منذ تاريخ البشر
فارتد نحو القلب يغسله بما * * * أجرت دموع العين من سيل العبر
و يقول يا قلب انتقم مني و لا * * * تغفر فإن جريمتي لا تغتفر
و إذا غفرت فإنني أقضي انتـ * * *ـحارا مثل من قبلي انتحر
فاستل خنجره ليطعن قلبه * * * طعناً سيبقى عبرة لمن اعتبر
ناداه قلب الأم كف يداً و لا * * * تطعن فؤادي مرتين على الأثر


2 comments:

مجرد انسان said...

ما اعرف شو اقول

أثرتي فينا بشكل كبير

نسال الله ان يرحمنا برحمته << وعذرا سأنشر لينك موضوعك في المدونة

Iman said...

حياك أخوي ... آمين يا رب

وخذ راحتك